ننشر خطة مديرية الصحة ببني سويف استعدادًا لعيد الفطر

ننشر خطة مديرية الصحة ببني سويف استعدادًا لعيد الفطر الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة تصوير : محمود العميد

الاستعداد لعيد الفطر
قال الدكتور عبد الناصر حميدة، وكيل وزارة الصحة ببني سويف، إن المديرية إستعدات لإستقبال عيد الفطر المبارك، برفع درجة الإستعداد بالمستشفيات، والتأكد من توافر أدوية ومستلزمات الطوارىء بكميات إضافية، بالإضافة إلى التأكد من توافر كميات من أكياس الدم ومشتقانة بكميات إضافية.

رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات
وأضاف وكيل وزارة الصحة فى تصريح لـ” السوايفة”، اليوم الخميس، إن خطة المديرية للاستعداد للعيد تضمنت التأكد من زيادة عدد الأطباء النوبتجيين بالأقسام الحرجةه خلال فترة أيام العيد، إلى الضعف، وتوافر عدد من الأسرة بالأقسام الداخلية ذات العلاقة بالطوارىء، بالإضافة إلى التأكد من وجود اطباء وفنيين الأقسام المعاونة ” الأشعة، المعمل، بنك الدم”، خلال فترة رفع الإستعداد.

وأوضح وكيل وزارة الصحة أن الاستعداد تضمن أيضاً التأكيد على جاهزية كافة الأقسام الحرجة، والأقسام المعاوة للعمل بكفاءة، بالإضافة إلى إخلاء 30% من أسرة المستشفيات في تخصص الجراحة العامة والعظام والرعايات المركزة والحروق لحين انتهاء فترة رفع درجة الاستعداد، والتأكد من جاهزية المولدات الكهربائية للعمل في حالات الطوارىء وتوفير السولار الخاص بتشغيل المولدات بكميات مناسبة، علاوة على التأكد من وجود شبكة الغازات بالمستشفيات وإصلاح اى أعطال بها وتوفير اسطوانات الاكسجين المخصص لذك.

وألمح وكيل الوزارة، أنه شدد بالمرور الدوري الصباحي والمسائي على جميع المنشأت الصحية لمتابعة سير العمل عن طريق فرق المتابعة بالمديرية، بالإضافة إلى عمل نوبتجية لمخازن أدوية ومستلزمات المديرية حتي يسهل الأمداد بالأدوية والمستلزمات في حين حدوث الأزمة.

تكثيف الحملات على المحلات الغذائية
وأشار وكيل الوزارة، إلى ان من ضمن خطة الاستعداد للعيد، تكثيف الرقابة هلى محلات الأسماك المملحة والمدخنة والمجمدة بجميع بدائرة المحافظة وجميع المراكز السبع، من ناحية الإشتراطات الصحية والشهادات الصحية التى تفيد الخلو من الأمراض المعدية، وأخذ العينات اللازمة للتحليل وإعدام التالف منها ظاهرياً، بالإضافة إلى تشديد الرقابة على الباعة الجائلين للتأكد من حملهم شهادات صحية سارية والتأكد من صلاحية معروضاتهم من الأغذية وذلك قبل وخلال عيد الفطر.

وأكد وكيل الوزارة، ان من ضمن الخطة تكثسف الرقابة على جميع محلات بيع الأغذية بصفة عامة وسحب عينات وإرسالها للفحص مع عمل نوبتجية بالمعامل لتلقى العينات وتحليلها، بالإضافة إلى التأكد من توافر الإشتراطات الصحية فى اماكن تداول الأغذية وتخزين الأغذية بالمحلات العامة، المطاعم، الحدائق، النوادي، الفنادق.

دور الإدارات الصحية
من ناحية اخرى أكد حميدة، أنه سيتم مخاطبة جميع الإدارات الصحية بتشكيل غرف وقائية خاصة بها وتقوم بإبلاغ الغرف الوقائية بالمديرية بنتائج الحملات او اى حالات اشتباه تسمم غذائي اولاً بأول. بالإضافة إلى تكليف الثقافة الصحية بعمل توعية للجماهير بأهمية شراء الأغذية وخاصة الأسماك المملحة والمدخنة والمجمدة من محلات مرخصة ومستوفاة للإشتراطات الصحية وتحت الرقابة الصحية.

الوسوم