سكان عمارة بالحي الغربي يستغيثون من مغسلة غير مرخصة: حولت حياتنا لجحيم

سكان عمارة بالحي الغربي يستغيثون من مغسلة غير مرخصة: حولت حياتنا لجحيم غلق مغاسل سيارات
كتب -

 

أرسل أحد متابعي صفحة “السوايفة” على “فيسبوك” شكوى، مفضلا عدم ذكر اسمه خوفا من حدوث مشكلات له، وهو أحد سكان الحى الغربى، ببني سويف، يقول فيها: إنه تم تحويل شقة سكنية بالدور الأرضى بعمارة الصفا، بالحى الغربى، إلى مغسلة سيارات، بدون أى موافقات أو تراخيص، منذ مدة طويلة تزيد عن سنة، علاوة على الإزعاج ليل نهار وعدم راحتنا فى بيتنا، والخطر من تسرب المياه لأساسات العمارة وانهيارها، وقد قمنا بعمل محضر بالشرطة وذهب جميع سكان العمارة للنيابة، ولكن دون فائدة، وقد أرسلنا على البوابة الإلكترونية لمحافظة بني سويف، وجاء الرد بإنه تم إعطاءهم مهلة ثلاثة شهور لتوفيق أوضاعهم، وكان هذا الكلام منذ أكثر من سنة، مع العلم أنه يوجد قرار إغلاق إدارى بالقوة الجبرية رقم ٤٩٧ فى 19 مايو 2016، وتم إغلاق المغسلة بالفعل فى شهر أكتوبر 2017، لمده ثلاثة أيام فقط.

ويضيف: ثم أرسلنا على البوابة الإلكترونية للمحافظة مرة أخرى، فجاء الرد بإنه تم إعطاءهم مهله أخرى، وقد أرسلنا شكوانا لجميع مواقع “فيسبوك”، الخاص بالصحف والإعلاميين وموقع رئاسة الجمهورية وموقع الوزراء، وفوجئنا من أسبوع بإغلاق المغاسل كلها فى بنى سويف، ولكن بعد أسبوع تم فك الشمع الأحمر يوم الأربعاء الموافق 21 فبراير 2018، وقد قمنا بالاتصال بمحمود المغربى، رئيس مجلس مدينة بني سويف، الذى أفاد بأن المحافظ منحهم مهلة شهر، متابعا بأن العجيب أن الرد على الشكوى من الشؤون القانونية فى الوحدة المحلية أعطتهم مهلة ثلاثة أشهر فقط، وهذا مخالف لكلام رئيس مجلس المدينة.

ونحن نتسائل؟ هل يعطى مهلة لمجموعة من البلطجية، فتحوا مشروع مخالف بدون أى موافقات، وإلحاق العمارة بالسكان خطر تسرب المياه لأساسات العماره وانهيارها، ولماذا لا يطبق القانون على المخالفين، ونحن نحمل كافة الجهات المسؤولة كافة الأضرار المعنوية والمادية التي لحقت بنا وبالعمارة التى نسكن فيها.

الوسوم