انتحار فرد أمن بإلقاء نفسه أمام القطار في بني سويف

انتحار فرد أمن بإلقاء نفسه أمام القطار في بني سويف

أقدم فرد أمن بمستشفى الواسطى المركزي، اليوم الجمعة على الانتحار بإلقاء نفسه أمام قطار رقم 89 مكيف القادم من أسوان إلى الإسكندرية، قبل محطة سكة حديد الواسطى بحوالي 500 متر، وجرى نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الواسطى المركزي.

‫تلقى اللواء أشرف عز العرب، مدير الأمن، إخطار من السكة الحديد بالواسطى يفيد إلقاء فرد أمن نفسه أمام قطار رقم 89 مكيف القادم من أسوان إلى الإسكندرية، وعلى الفور انتقل العميد محمد ضبش، مدير البحث الجنائي، إلى موقع الحادث، وتبين أن الجثة لعامل أمن إداري بمستشفى الواسطى المركزي يدعى «ع. س. أ.»، 36 عامًا، ومصاب بانفصال الرأس عن الجسم وتهتك باليدين، وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى الواسطى المركزي.

وتبين من التحريات الأولية أنه أثناء عبور العامل شريط السكة الحديد من مكان غير مخصص لعبور المشاة بالمسافة ما بين محطة سكة حديد الواسطى ومزلقان الشادر، قام بإلقاء نفسه أمام القطار، وتوفي في الحال.

فيما قرر شقيق المتوفى في التحقيقات أن شقيقه كان يعاني من صداع بالرأس وتوجه لأحد أخصائي جراحة المخ والأعصاب بتاريخ 29 يناير 2019 للعلاج، وأوصى له بأدوية [pEX quTA- mooDA pEX ] المهدئة والمضادة للاكتئاب، مضيفًا أن المتوفي لا يعاني من ثمة أمراض نفسية أو مشكلات عائلية أو مالية.

وتوقف القطار لمدة 23 دقيقة، فيما كلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة، وتحرير محضر رقم 888 لسنة 2019 إداري مركز الواسطي.

للمزيد أقرا :- مصرع مهندس زراعي أسفل عجلات القطار ببني سويف

الوسوم