أول إجراء من المحافظ بشأن أهالي المنازل المتصدعة بقرية بني هارون

أول إجراء من المحافظ بشأن أهالي المنازل المتصدعة بقرية بني هارون مصدر الصورة المحافظة

زار المستشار هاني عبدالجابر، محافظ بنى سويف، مساء أمس الجمعة، قرية بني هارون، لتفقد واقعة التصدع المفاجئ لـ 7 منازل بالقرية، عقب ورود شكوى إلى الوحدة المحلية من المواطنين المتضررين.

واطلع المحافظ على الوضع العام للمنازل، واطمأن على سلامة وصحة المواطنين، مستفسرا من أعضاء لجنة المنشآت الآيلة للسقوط، الذين اصطحبهم معهم خلال جولته، عن تفاصيل الواقعة.

والتقى المحافظ الأهالى واستمع لمطالبهم ، مطمئنا إياهم بأن المحافظة لن تدخر جهدا في سبيل حل المشكلة وتحقيق كافة أوجه الرعاية المطلوبة لهم.

ووجه المحافظ على الفور بتوفير 4 وحدات سكنية بالإيواء العاجل لنقل الأسر المتضررة إليها، موجها مسؤولى الوحدة المحلية بسرعة نقل ما يحتاجه الأهالي من أغراض ومستلزماتهم المنزلية بسيارات تابعة للوحدة المحلية لوحدات الإيواء العاجل بمنطقة بياض العرب، مكلفا مسؤولى التضامن بتقديم أوجه الرعاية للأهالي المتضررين، وبحث صرف مساعدات مالية أو غيرها من الاحتياجات الأساسية للأسر غير القادرة لحين حل مشكلتهم والتي لا تتوانى أجهزة المحافظة في تنفيذها في القريب العاجل.

كما وجه المحافظ  مسؤولي الوحدة المحلية بالتواجد المستمر والمتابعة المستمرة مع الأهالي للوقوف عل احتياجتهم اليومية، على أن يتم رفع تقرير يعرض عليه بتطورات الموقف لحين تنفيذ الحلول الفنية المناسبة، موجها بسرعة تنفيذ الإجراءات المطلوية لحل المشكلة، مشددا على سرعة اتخاذ كل الترتيبات والاجراءات الهندسية والفنية التي ستسمح بتنفيذ واتخاذ القرارات المناسبة حيال تلك المشكلة وتحديد ملابسات الواقعة والأسباب التي أدت لحدوثها بشكل مفاجئ وإعداد تقرير فني هندسي عاجل لإمكانية عمل الاجراءات القانونية إذا لزم الأمر.

واستمع المحافظ من مسؤولى الوحدة المحلية لتفاصيل عن الواقعة، حيث أوضح على يوسف، نائب رئيس المدينة، أنه بمجرد حدوث التصداعات تم إخطار الجهات المعنية من الكهرباء والغاز لفصل الخدمة تجنبا لحدوث أية تداعيات، كما تم على الفور إيفاد لجنة المنشآت الآيلة للسقوط بالوحدة المحلية لمعاينة المنازل المتصدعة ، والتي أوصت بإخلاء 3 منازل يسكنها 7 أسر ، منها 3 أسر فضلت الإقامة عند ذويهم من الأهالي والأقارب بالقرية  ،فيما تم توفير 4 شقق لـ 4 أسر بالإيواء في بياض العرب شرق النيل ، على أن تقوم اللجنة بعمل الدراسة الفنية اللازمة لمعرفة أسباب حدوث هذه التصدعات والشروخ بحوائط المنازل.

الوسوم