والدة “صدام” ضحية الإهمال الطبي: حياتنا باظت بعد مرض ابني

والدة “صدام” ضحية الإهمال الطبي: حياتنا باظت بعد مرض ابني
إهمال الأطباء تسبب في استئصال الطحال وانسداد في الأمعاء لصدام خالد عاشور، ابن قرية طنسا التابعة لمركز ببا جنوب بني سويف، “ولاد البلد” تحدثت إلى والدة الطفل، ونقلت قصته، في السطور التالية.
 
تقول صباح جابر عبدالحليم، 38 عامًا، والدة صدام، إنها تسكن مع زوجها وأبنائها في منزل ميسور الحال، حياة يحاربون فيها للعيش دون مساعدة أحد، بعد أن أنجبت ثلاثة أبناء أكبرهم يبلغ 25 عامًا وترك التعليم وخرج للعمل لمساعدتهم في المصاريف، وأصغرهم 17 عامًا.
 
وتابعت: زوجي يبلغ من العمر 50 عاما، كانت حياتنا تسير عادية وميسورة، حتى إصابة ابني ما أسفر عن استئصال الطحال منذ 5 أعوام، بعد تهتك في عملية الرجاحة،
 
أثناء تنظيف الجرح لم يقم الأطباء بعملية تنظيف النزيف بشكل كامل، وظل الطحال باقيا بمعدة ابني، وبعد فترة بدأت معاناة ابنى مع المرض وشكواه المستمرة من ألم في معدته، وقئ مستمر، أسرعنا بفحصه طبيا، ونفس العملية قام بها الأطباء استكشاف وحدث انسداد أثر على عملية الهضم وعلى صحته ويعاني من وقتها.
 
وتضيف صباح، أن علاج ابنها استهلك الكثير من الأموال، ولم يتبقى معنا شئ أخر لنكمل علاجه، موضحة أنها كانت تعمل في تنظيف المنازل مقابل مبلغ من المال لعلاج ابنها، ولكنها أصيبت بالغضروف وفيرس سي مما جعلها ليست بالقدرة الكافية على القيام بتلك الأعمال المرهقة والشاقة.
 
وتشير صباح، إلى أن الدخل الثابت لهم يبلغ 36 جنيهًا من معاش تكافل وكرامة، متابعة: علاجي كنت اقوم بصرفه شهريًا من مدينة وكنت أسافر وأقترض ثمن المواصلات، حياتنا مليئة بالألم والوجع، لا يهمنى مرضي، كل مايهمنى شفاء ابنى وعلاجه وأن نجد قلوب رحيمة تساعدنا ونعلم أن الله لن يضيعنا وسيضع بطريقنا من يساعدنا، أو أنه ستوجب على مديرية الصحة ببني سويف أن تتكفل بعلاجه.
الوسوم