نقل ملفات محكمة بني سويف لمكان مؤقت.. بعد 6 أشهر من حرق المبنى

نقل ملفات محكمة بني سويف لمكان مؤقت.. بعد 6 أشهر من حرق المبنى
كتب -

بني سويف – أحمد بهلول، محمد رمضان:

نقل عمال تابعون لمحكمة بني سويف الابتدائية ونيابة مركز بني سويف، اليوم الخميس، ملفات وأوراق قضائية من مبنى المحكمة الذي احترق في 14 أغسطس 2013، خلال أحداث عنف أعقبت فض اعتصامي النهضة ورابعة.

أمر المستشار حاتم عبد الهادي، رئيس محكمة بني سويف، والمستشار وليد الرفاعي، المحامي العام الأول لنيابات بني سويف، بتشكيل لجنة من موظفي المحكمة، يستمر عملها على مدار خمسة عشر يوماً، لفرز الأوراق القضائية والملفات التي لم تصل إليها النيران.

سيتم نقل الملفات والأوراق السليمة لمكان عمل المحكمة الجديد في مدرسة إيهاب إسماعيل بمنطقة الشرطة العسكرية، ومقر نيابة المرور الجديد في إدارة المرور شرقي النيل.

يذكر أن مبنى محكمة بني سويف الابتدائية في ميدان المديرية، تعرض للحرق والتدمير، عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة، وظلت أكوام ركام المبنى المتهدم على حالها منذ ستة أشهر، الأمر الذي تسبب في إعاقة حركة المرور بميدان المديرية وشوارع الرياضي وحافظ ومزلقان المديرية.

وأسندت وزارة العدل لأحد المقاولين عملية رفع الأنقاض، منذ أسبوعين، تمهيداً لإعادة بناء المحكمة مرة أخرى.