ممرضة بني سويف تفض إضرابها عن الطعام وتقاضي مدير المستشفى

ممرضة بني سويف تفض إضرابها عن الطعام وتقاضي مدير المستشفى
كتب -

 

 


بنى سويف – جابرعرفه

أنهت مها خميس عبد ربه، الممرضة بمستشفى إهناسيا المركزي غرب محافظة بني سويف، إضرابها عن الطعام داخل مستشفى بني سويف العام، الذى بدأته منذ خمسة عشر يوما بسبب قيام الدكتور ربيع نوح مدير مستشفى إهناسيا المركزى بنقلها إلى مستشفى بني سويف العام، حيث قامت بعمل أجازة مرضية ورفع قضية على مدير المستشفى.

وتعود أحداث الواقعة عندما استقبل قسم الإستقبال بمستشفى إهناسيا المركزي أحد الحالات المرضية بالوردية الليلة التي تعمل بها الممرضة، فرأى صاحب الحالة المرضية أن الطاقم الطبي لا يهتم بالحالة من وجهة نظره، فقام بالإتصال بمدير المستشفى الذي قام بدوره بتوجيه اللوم إلى الطاقم الطبي الليلي، فاعترضت الممرضة على طريقة المدير، فقام بنقلها إلى مستشفى بني سويف العام التي تبعد عن محل إقامتها حوالي 40 كيلو متر، حيث تقيم الممرضة بقرية طما فيوم التابعة لمركز إهناسيا غرب محافظة بني سويف، فقررت الممرضة الدخول في إضراب عن الطعام منذ ذلك التاريخ حتى نصحها الأطباء بخطورة الإضراب على حالتها الصحية وإمكانية إصابتها بفشل كلوي، فأنهت الإضراب وقامت بعمل أجازة مرضية.

هذا وقد علمت “ولاد البلد” بوجود محاولات من قبل المقربين لعمل صلح بين الممرضة ومدير مستشفى إهناسيا المركزي لإنهاء الخصومة والتنازل عن القضية.