عمال النظافة بأهنسيا يعلقون الإضراب ورئيس المدينة يعدهم بتحقيق مطالبهم

عمال النظافة بأهنسيا يعلقون الإضراب ورئيس المدينة يعدهم بتحقيق مطالبهم
كتب -

بنى سويف – هيثم الشيخ:

نجحت المفاوضات بين سيد روبي، رئيس مجلس مدينة إهناسيا، ووفد عمال النظافة بالمدينة، في التوصل لاتفاق علق بموجبه العمال الذين تظاهروا، اليوم الاثنين، معلنين دخولهم في إضراب عن العمل، إضرابهم حتى الاسبوع المقبل، مع وعد من رئيس مجلس المدينة بالعمل على تحقيق جانب من مطالب العمال.

كان العشرات من عمال النظافة بمدينة إهناسيا، الذين تظاهروا، اليوم أمام مقر مجلس المدينة بشارع ممدوح مصطفى، وأعلنوا الدخول في إضراب عن العمل، احتجاجاً على تردى أحوالهم المالية، وعدم قيام المسئولين بتثبيتهم أو بإبرام عقود دائمة لهم؛ رغم مرور أكثر من 4 سنوات على عملهم بعقود مؤقتة، لا يترتب لهم بموجبها أية حقوق تأمينية، أومعاشات، أوعلاج بمستشفيات الدولة على الرغم من تعرضهم للكثير من المخاطر فى عملهم.

وأكد المتظاهرون لـ “ولاد البلد” أنهم:” لن ينهوا إضرابهم إلا بعد إستجابة المسئولون الذين وعدوهم أكثر من مرة بالاستجابة لمطالبهم، لكنهم لم يتخذوا أي إجراء يبشر بقرب تحقيق مطالبهم.

وكشف المضربون من العمال أنهم يحصلون على راتب شهرى لا يتجاوز 249 جنيها، وأنهم يتعرضون لمخاطر يومية من أعمال جمع القمامة، ولا يحصلون على بدل مخاطر، أو عايه صحية أوتأمين إجتماعى مثل باقى العاملين في الدولة، مطالبين المحافظ بالتدخل لدفع مسئولى مشروع النظافة لرفع رواتبهم المتدنية، وبتثبيتهم وإبرام عقود عمل دائمة لهم، وصرف بدل مخاطر، وادخالهم فى نظام التأمين الصحى.

ودعا سيد روبي، رئيس مجلس مدينة إهناسيا، العمال لتشكيل وفد يمثلهم كي يلتقى به، للوقوف على أبعاد المشكلة، وبالفعل شكل العمال وفدا منهم، بقيادة كمال عبد الرؤوف، رئيس نقابة عمال النظافة ببنى سويف، وشرح عبد الرؤوف لرئيس المجلس أبعاد المشكلة، ومدى تعرض عمال النظافة لشتى أنواع القهر الإجتماعي، وطالب رئيس مجلس المدينة إعطائه مهلة حتى الأثنين المقبل من أجل عرض المشكلة على محافظ بني سويف، ومحاولة الوصول إلى حلول ترضى العمال، مؤكداً على تفهمه لمشروعية مطالبهم، فوافق العمال على المهلة التي طلبها رئيس المجلس، معلقين إضرابهم حتى الأسبوع المقبل.