رغم توافر الأجهزة بها.. الوحدة الصحية بغياضة الشرقية خالية من الأطباء

رغم توافر الأجهزة بها.. الوحدة الصحية بغياضة الشرقية خالية من الأطباء
كتب -

كتب _ صفاء صلاح و سارة سالم :

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

يعاني أهالي قرية غياضة الشرقية التابعة لمركز ببا جنوب محافظة بني سويف من إغلاق الوحدة الصحية بالقرية وعدم تواجد الطبيب بشكل مستمر، مطالبين المسؤولين بمتابعة الوحدات الصحية الخاصة بالقرى.

“ولاد البلد” التقت عددًا من أهالي القرية، ورصدت شكواهم.

غياب الأطباء

يقول عبد الجيد عبد الرحمن، 29عامًا، جزار، إن أهالي القرية يعانون من عدم تواجد طبيب بالوحدة الصحية بصفة مستمرة، بالإضافة إلى إغلاقها في ساعات مبكرة، مضيفًا أن الوحدة الصحية بالقرية تخدم العديد من العزب التابعة لها مثل “عزبة محمد عويس، وعزبة أبو النور، وعزبة بني خليل، وعزبة أبو رشيد”، كما يتراوح عدد سكان القرية 18 ألف نسمة، والكثير من الأهالي لا يقدر على تكاليف المستشفيات الخاصة.

ويناشد عبد الجيد، المسؤولين بإلزام طبيب بالتواجد بالوحدة الصحية، وخاصة أنهم في حاجة لأطباء أطفال وسموم متخصصين، نظرًا لتعرض الأطفال للإعياء بشكل مستمر.

ويقول أيمن عبد الرحمن، 26 عامًا، موظف بالكهرباء، إن طبيب الوحدة الصحية لا يتواجد إلا يومين في الأسبوع فقط، وخلال تواجده لا يعمل سوى ساعتين فقط، وعندما نسأل عن سبب ذلك يكون الرد أنه من القاهرة ولا يستطيع التواجد بشكل دائم، رغم أن الوحدة تفتح أبوابها بعد الساعة العاشرة صباحًا يوميًا.

ويشير عبد الرحمن، إلى أن المسافة بين غياضة وبين أي مستشفى أخرى حوالي خمسة كيلو، متابعًا أن ابن شقيقته أصيب إصابة بالغة في منتصف الليل، وبعد ذهابنا للوحدة لم نجد أحد يسعف الولد، واضطررنا لنقله إلى مستشفى بني سويف العام، وتقدمنا بشكوى لمركز الشرطة لما حدث قائلًا “الحمدالله إننا لحقنا الولد”.

أجهزة جيدة

ويوضح أحمد علي، 25 عامًا، أن الوحدة الصحية بقرية غياضة تحتوي على أجهزة جيدة وبها إمكانيات عالية، بالإضافة إلى أنه تم تجديدها منذ عامين فقط، وأنها تعتبر مجمع طبي متكامل يحتوي على جميع التخصصات مثل وحدة الأسنان، وغرفة الولادة، ووحدة عظام، وقسم أنف وأذن، وباطنة أطفال، ومع ذلك لدينا عجز في الأطباء.

ويناشد الشيخ عبيد حسن، 45 عامًا، مزارع، الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة ببني سويف، لإيجاد حل، للحد من الإهمال بالوحدة الصحية، متساءلًا “إزاي وحدة محلية كاملة يتحمل مسؤوليتها طبيب واحد، وليه مفيش متابعة من الصحة”، مضيفًا أن معظم أهالي القرية من البسطاء، ولا يستطيعون الذهاب إلى طبيب خارج القرية.

لا يوجد علاج

ويقول العمدة كامل يعقوب، عمدة القرية، إن أهالي القرية يعانون من العديد من المشاكل والتي لا يستجيب لها أحد، ولكننا نطالب بمتابعة الوحدة الصحية والالتزام بالمواعيد الرسمية، وتعتبر هذه هي ابسط حقوقهم.

ويضيف العمدة أن الوحدة بها جميع التخصصات، ولكن لا يوجد علاج للسموم، موضحًا أن هناك سيدة من القرية لدغها ثعبان، ولم نجد مصل للسموم أو حتى طبيب، ونقلناها لمستشفى بني سويف العام.

ويشكو محمد أحمد عبيد، 54 عامًا، مزارع، من عدم تواجد طبيب أطفال بالوحدة، كما أن عيادة الأسنان لا تفتح سوى يوم واحد فقط، مطالبًا المسؤولين بمحاسبة المقصرين ومتابعة دورية للوحدات الصحية.

رد مسؤول

من جانبه قال الدكتور عبدالناصر حميدة، وكيل وزارة الصحة بمحافظة بنى سويف، إن صحة بني سويف تعاني من عجز الأطباء، مشيرًا إلى أنه بعد عيد الفطر المبارك سيتم تكليف طبيب جديد لقرية غياضة، وسيتواجد بصفة مستمرة بالوحدة.

 

الوسوم