جلسة عرفية و350 ألف جنية دية تنهي خصومة ثأرية بناصر شمال بني سويف

جلسة عرفية و350 ألف جنية دية تنهي خصومة ثأرية بناصر شمال بني سويف
كتب -
بنى سويف ـ ساره سالم:

نجحت الأجهزة الأمنية بمحافظة بنى سويف في إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتين بمركز ناصر، شمال بني سويف. حيث انعقدت جلسة صلح عرفية بين عائلة رشدان وعائلة موسى بمركز ناصر ، مساء أمس بالساحة الشعبية، وحضر الجلسة مدير أمن بني سويف وأعضاء لجنة المصالحات وبعض رجال الدين وكبار رجال العلائلات بالمركز.

بدأت مراسم الجلسة بقيام ممثل من عائلة رشدان أسرة المتهم بتقديم الجودة (الكفن) لأسرة المجني علية من عائلة موسى، لينتهي النزاع الذي استمر بينهما بدفع مبلغ الديه ثلثمائة وخمسون ألف جنية، علاوة على تحديد شرط جزائي قدره نصف مليون جنية، إذا ما أخل أي من الطرفين بشروط التحكيم.

كما تعهد طرفي النزاع بعدم تعرض أي منهما للآخر، والالتزام بما تم الاتفاق علية، وتحرر المحضر رقم 125 أحوال مركز ناصر بوقائع عملية الصلح.

وتعود أحداث الخصومة الثأرية إلى مصرع عبد الكريم سيد محمد موسى، المقيم بناحية كوم أبو خلاد بناصر، إثر إصابتة بطلق ناري بالرأس، حيث توصلت جهود البحث إلى أن مرتكب الواقعة هو محمد رشدان رشدان، بتحريض من أنور سيد يوسف مقابل مبلغ مالي قدره عشرون ألف جنيها، ثأرا من المجني عليه لمقتل نجله ناصر أنور سيد يوسف، وكان قد تم تحرير المحضر رقم 4273/ 2013 إداري مركز ناصر بحادث القتل.