تصريحات غاضبة من نواب وأحزاب بني سويف بشأن القدس

تصريحات غاضبة من نواب وأحزاب بني سويف بشأن القدس

رفض نواب بني سويف والأحزاب السياسية بيان ترامب الصادر أمس عن اتخاذ القدس عاصمة لإسرائيل.

وقال الدكتور عبدالله مبروك، عضو البرلمان عن دائرة ببا، إننا لا نقبل أي اعتداء على الأراضي المقدسة، وأن القدس عربية رغم احتلالها، وقد  تقدمنا ببيان عاجل نعترض فيه على خطورة الموقف.

وواعتبر مبروك أن قرار ترامب تعد صارخ على الأمة العربية والدولة الفلسطينية، وإنهاء كامل لعملية السلام.

وأضاف: ندعو لجلسة طارئة لاتخاذ ردود فعل قوية ولبحث تداعيات الموقف، وعلى مصر  أن تتخذ رد فعل قوي، وأن يكون هناك اجتماع عاجل لجامعة الدول العرببة، لتحديد موقف واحد.

وقال النائب علي أبو دولة، النائب البرلماني عن دائرة الفشن، يجب أن يكون هناك رد قوي على تصريحات ترامب، وأرى أن مصر لها دور قوى ومؤثر، ودور سياسي واستراتيجي مهم  ينبغي أن تستخدمه.

صفقة القرن

وقال وليد محمد، أمين العمل الجماهيري بحزب التحالف الشعبي، إن كل شئ ممهد الآن لتنفيذ صفقة القرن، مشيرا إلى أن جميع بيانات الإدانة والشجب، التى ستصدر مجرد هراء مصطنع، والحقيقى منها ستذروه رياح النسيان، فالنظام العالمى يحكمنا تماما، والأمر هنا يتخطى إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، فنحن على أعتاب إعلان نهاية خريطة الوطن العربى تماما.

وأضاف أمين العمل الجماهيري بحزب التحالف الشعبي أن كل ردود الفعل الرسمية ليست أكثر من ظاهرة صوتية كالعادة، والهدف الحقيقي من القرار هو مزيد من العمليات الإرهابية لتنتعش خزائن الدول المصنعة للسلاح.

وأضاف نبيل سيد، رئيس الحزب الناصرى، أن الحزب الناصرى يشجب ما حدث ويطالب الحكام العرب وجامعة الدول العربية بالتحرك السياسي والدبلوماسي لموجهة القرار الأمريكي الذي وصفه بـ”غير المسؤول”، ليدمر منطقتنا العربية، التي تعاني- أصلا- من الحروب والقتال جراء المكايدات والمؤامرات .

وتابع حمدي صابر، أمين مركز بني سويف لحزب التجمع وعضو لجنة المحافظة، أن بيان ترامب نابع من ضعف العرب، لأن الصهيونية العالمية أصبحت مسيطره على أمريكا نفسها، وأصبح العرب لايملكون غير الاستنكار والشجب، وليس من حق ترامب أن بعلن أن القدس عاصمه إسرائيل.

 

الوسوم