بالمستندات.. مخلفات الصرف الصناعي تصب في الغابة الشجرية وتحذيرات من كارثة بيئية

كتب -
كتب – شعبان طه:
كشف تقرير صادر عن المنطقة الصناعية بكوم أبو راضي بمحافظة بني سويف، اليوم الجمعة، عن تعطل محطة الصرف الصحي، التابعة لشركة المياه والشرب، ما يدفع المسؤولين بالمحطة إلى التخلص من مياه الصرف الصحي والصناعي في الغابة الشجرية بكميات كبيرة وبدون معالجة، ما يساعد على انتشار الروائح الكريهة والأمراض، ويؤثر على البنية التحتية بالمنطقة الصناعية بكوم أبو راضي، بالمخالفة للقانون رقم 4 لسنة 1994م، المعدل بالقانون 9 لسنة 2009م.
وأكد حامد صديق، مدير المنطقة الصناعية ببني سويف، وجود مشكلة بمحطة الصرف الصحى بالمنطقة، مما يؤدي إلى تسرب المياه المخصصة بالمنطقة الشجرية لأراضي المنطقة الصناعية مرة أخرى، حيث وصلت إلى محطة رفع الصرف الثانية، مما ينذر بوقوع كارثة صحية وبيئية خلال الفترة المقبلة بشكل حقيقي.
وأضاف المهندس محمد سعيد، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي ببني سويف، أن الأهالي قاموا بكسر خط الطرد الواصل بمصرف اللبيني، موضحا أن ذلك لاعتراضهم بأن المياه غير معالجة، وأن محطة معالجة الصرف لا تعالج المياه بالكفاءه المطلوبة، والسبب في ذلك دخول الصرف الصناعي الخاص بالمنطقة الصناعية على الصرف الصحي بالمحطة مما تسبب في تقليل كفاءة المحطة.
وأشارت المهندسة سهير فتحي، مديرة الإدارة المركزية للتشجير والبيئة، إلى أن كسر خط طرد مصرف الليبيني يجعل محطة معالجة الصرف الصحي تتخلص من نفاياتها في الغابة الشجرية، مما أدى إلى تدمير الغابة الشجرية وغرقها بالمياه، بالإضافة إلى وجود برك ومستنقعات تحتوي على الكثير من الأسماك التي تعيش على مياه الصرف وأن الغابة الشجرية لا تستوعب هذه الكميات من المياه.
الوسوم