المصرية للزكاة تستهداف 3500 أسرة ببنى سويف في حملة شتاء دافئ

المصرية للزكاة تستهداف 3500 أسرة ببنى سويف في حملة شتاء دافئ
كتب -

 

بني سويف – عبير العدوي

استكملت المؤسسة المصرية للزكاة حملة “شتاء دافئ”، في قرى بني سويف مع جمعية مصريين، التي استهدفت 3500 أسرة بمراكز بني سويف وقراها عبر المرحلة الثانية من حملة المليون بطانية.

وأكد إبراهيم الجزار، المدير التنفيذى للمؤسسة المصرية للزكاة، على استمرار رسالة المؤسسة المصرية للزكاة من خلال إعانات تعليمية وصحية واجتماعية واقتصادية للفقراء على مستوى الجمهوية، من خلال قوافل الخير والمساهمات في تطوير الخدمات الصحية بالمستشفيات العامة وإجراء العمليات الجراحية للفقراء وتنظيم القوافل الطبية، وعمل أسقف للمنازل وتحسين العملية التعليمية بالمدارس بأموال الزكاة، وصرفها في مصارفها الشرعية، ومنها حملة المليون بطانية التي تستهدف فقراء بمحافظات الجمهورية.

فيما أشار محمد سعد، نائب رئيس جمعية مصريين والمسئول عن الحملة بالمحافظة، إلى أن الحملة تستهدف رفع المعاناة عن الفقراء والأرامل والأيتام والمحتاجين وأسر المرضي بمحافظة بني سويف، حيث أن معدلات الفقر ما زالت مرتفعة بالمحافظة.
وأضاف أن الحملة استهدفت الفقراء من خلال “توزيع شنطة المدرسة للتلاميذ الفقراء ابتدائى وإعدادي، بمحتوياتها من اقلام وكشاكيل وكراسات والوان؛ بالإضافة إلى بطانية خلال المرحلة الثانية من الحملة، سبقها توزيع شنط وجبات غذائية جافة بالقرى الأكثر فقرا.