استقالات جماعية بتمرد بني سويف، لرغبة المستقيلين في تدعيم السيسي

استقالات جماعية بتمرد بني سويف، لرغبة المستقيلين في تدعيم السيسي
كتب -

 

 

بنى سويف –  جمعة رمضان

تقدم أعضاء مكتب تمرد بني سويف وسمسطا باستقالات جماعية، اليوم السبت، لعدم قدرة الحركة على التوحد على مرشح واحد بما يؤدي إلى تفتتها وإضعاف قدرتها على العمل على الأرض في المرحلة القادمة. حيث أكد أعضاء الحركة أن البعض يحاول الوصول إلى مكاسب شخصية ضيقة باسم الحركة، وهو ما يرفضه أعضائها نهائياً.

وقال أعضاء الحركة في بيان استقالتهم: “حتى نكون متسقين مع أنفسنا في دعمنا للمرشح الذي نراه مناسبا، ودون الدخول في صراعات جديدة وانشقاقات جديدة، لرغبة البعض في السيطرة على حركة ملك للشعب كله، لتحقيق مكاسب ضيقة، ونحن نرى الأن أن دور الحركة قد انتهى، وليس من حق أحد أن يتحدث باسمها الأن”. 

وأعرب أعضاء الحركة المستقيلين عن رغبتهم في دعم المشير عبد الفتاح السيسي، والتركيز في حملته في المرحلة القادمة، دون الدخول في صراعات لا طائل لها. 

وكان أبرز الأعضاء المستقيلين من مكتب بني سويف: (تامر نور، ووليد عبد المنعم، ومحمد الجبالي، ومحمد سيد، وعصام جهلان). كما استقال من مكتب سمسطا كل من: (عماد يوسف محمد، وحمدى على سليمان، وعادل عبد العظيم دياب، ومحمد حافظ عبد المطلب). وشهد مكتب ناصر أيضاً استقالة كل من: (أحمد الجبالي، وعلا رمضان، وخالد سلطان)