أسرة شهيد حادث بني سويف الإرهابي تطالب بالقصاص لإبنها

أسرة شهيد حادث بني سويف الإرهابي تطالب بالقصاص لإبنها
كتب -

 

 

 

بنى سويف – محمد رمضان ـ جابر عرفة ـ أحمد كامل 
مونتاج| نضال العدوي 

في حديث خاص لجريدة “السوايفة”، طالب الحاج أحمد عباس والد الشهيد “جمال” – رقيب الشرطة الذي راح ضحية الحادث الإرهابي بكمين صفط الشرقية ببني سويف فجر يوم 23 يناير 2014- بالقصاص العادل لإبنه من القتلة الذين استحلوا دماء أبناء مصر، واصفًا الحادث الإرهابي بأنه الحادث “القذر”. 

كما طالب “شريف عباس” عم الشهيد “جمال” المحافظ بوضع اسم الشهيد على إحدى مدارس مركز ناصر شمال بني سويف، ليكون ذكرى لإبنهم شهيد الواجب.

وانتقد والد الشهيد ما آلت إليه الأوضاع في عهد الرئيس المخلوع “مبارك”، وأنه كان عليه أن يحافظ على مسيرته وشرف العسكرية المصرية، كرجل دخل الحرب حتى موته، مثلما كان الزعيم الراحل جمال عبد الناصر الذي اهتم بالفلاحين والعمال. 

ووصف والد الشهيد الحادث الذي راح ابنه ضحيته بأنه حادث “قذر”، وأن مرتكبوه “ليسوا بمسلمين”. واكتفت والدة الشهيد بترديد “حسبي الله ونعم الوكيل”، وانهمرت في البكاء.